فرصة لمقابلة رواد العمارة العالمية .... فى أبوظبى - بــُـنــاة

أخبــار عربيــة

فرصة لمقابلة رواد العمارة العالمية …. فى أبوظبى

بقلم  | 

بناة – خاص – أبوظبى:

أعلنت اللجنة المنظمة لـ "فن أبوظبي" عن تنظيمها لجلسة نقاش تجمع ثلاثة من رواد العمارة العالمية الحاصلين على جائزة بريتزكر المعمارية بمن في ذلك جان نوفيل ( Jean Nouvel ) وفرانك جيري ( Frank Gehry ) و نورمان فوستر ( Norman Foster ) في أول لقاء يجمعهم سوية تحت عنوان "عمالقة الفن المعماري" وستقام الجلسة، التي تجمع أصحاب التجارب التي كانت وراء التصاميم المعمارية الفريدة لمتحف زايد الوطني واللوفر أبوظبي وجوجنهايم أبوظبي، خلال فعاليات "فن أبوظبي" الذي يقام في الفترة من 7 – 10 نوفمبر 2012 م في المنطقة الثقافية في السعديات في أبوظبي، ويدير الجلسة سعيد الهاجري.. حيث ستثري مشاركة هذه الشخصيات المعمارية العالمية أنشطة البرنامج العام لـ "فن أبوظبي" الحدث السنوي الذي يجمع أكثر من 50 فناناً ومعمارياً ومصمماً، ويستقطب نخبة صالات العرض العالمية التي تمثل أكثر من 400 فنان.

كما ستتناول حلقة النقاش موضوع "نشأة الآفاق" فضلاً عن العديد من المحاور الأخرى، بما في ذلك العمليات الإبداعية في مجال العمارة، ودور العمارة في المجتمع، والعمارة باعتبارها عامل بناء للفضاء الاجتماعي، ومسؤولية المعماريين في مجال الأبنية المستدامة وإرث الأجيال القادمة.. إضافة إلى تحديد المصادر التي تلهم المعماريين، وكيف يقومون بمقاربة عملية التصميم.
وبهذه المناسبة، قال معالي الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان، رئيس مجلس إدارة هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة: تنبع أهمية هذه الجلسة بالنسبة لنا من رمزيتها الدلالية والتي تشير إلى أن المعماريين الثلاثة يجتمعون سوية في المنطقة الثقافية في السعديات بينما تبدأ المتاحف التي وضعوا تصاميمها بأنفسهم بالتشكل من حولهم.. وهذ الاستضافة تأكيد على المكانة التي باتت تحتلها أبوظبي على المستوى العالمي باعتبارها الملتقى الجديد لعالم الفن، وليس أدل على ذلك من مستوى المواهب التي تستقطبها وترحب بها في كل مرة.. فهذه فرصة لجلسة – حوارية فكرية ثرية، ونحن واثقون من أنها ستجتذب المهتمين بفنون العمارة من الدولة وخارجها ".

يذكر أن "فن أبوظبي" سيقام في جناح الإمارات ومنارة السعديات بالمنطقة الثقافية في السعديات، الوجهة الثقافية الإبداعية المتنامية في المنطقة. وبالفعل فقد استقطبت منارة السعديات أعداداً متزايدة من الزوار الذين يقصدونها لحضور أنشطة البرنامج الثقافي المتواصلة على مدار العام. وتقدم الدورة الرابعة من "فن أبوظبي" في هذا العام أعمالاً فنية تضاهي في جودتها الأعمال المتحفية تمثلها صالات عرض متخصصة بالفنون الحديثة والمعاصرة من مختلف أنحاء العالم بما في ذلك الولايات المتحدة وأوروبا والهند وآسيا والشرق الأوسط.

يذكر أن هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة تشرف على تنظيم "فن أبوظبي" بهدف تعزيز مكانة أبوظبي كوجهة داعمة للفن والثقافة على المستويات المحلية والإقليمية والدولية.. كما يعد "فن أبوظبي" مناسبة هامة لأصحاب صالات العرض الفنية، ومقتني الأعمال، والفنانين وعشاق الفن للالتقاء، والحصول على أعمال فنية جديدة، بالإضافة إلى تبادل الأفكار والمعلومات حول الثقافة والفنون بشكل عام، حيث يعرض "فن أبوظبي" أعمالاً لفنانين معروفين وناشئين على حد سواء وتزخر أقسامه بمجموعة كبيرة من الفنون البصرية بما في ذلك المنحوتات، والرسوم، واللوحات، والأعمال التركيبية، والصور الفوتوغرافية بالإضافة إلى تجهيزات الفيديو، والفن الرقمي لأكثر من 400 فنان حول العالم.. حيث ساهم "فن أبوظبي" منذ انطلاقته بتوفير الدعم للكثير من الفنانين الجدد في السوق، وقدم أعمالاً فنية تتناسب مع مختلف الأذواق والميزانيات.

المزيد من المعلومات:

قم بزيارة موقع فن أبوظبى الإلكترونى.
قم بزيارة صفحة فن أبوظبى على الفيسبوك.

شارك في النقاش:

Loading Disqus Comments ...
Loading Facebook Comments ...